DISCLAIMER

Our systems have detected that you are using a computer with an IP address located in the USA.
If you are currently not located in the USA, please click “Continue” in order to access our Website.

Local restrictions - provision of cross-border services

Swissquote Bank Ltd (“Swissquote”) is a bank licensed in Switzerland under the supervision of the Swiss Financial Market Supervisory Authority (FINMA). Swissquote is not authorized as a bank or broker by any US authority (such as the CFTC or SEC) neither is it authorized to disseminate offering and solicitation materials for offshore sales of securities and investment services, to make financial promotion or conduct investment or banking activity in the USA whatsoever.

This website may however contain information about services and products that may be considered by US authorities as an invitation or inducement to engage in investment activity having an effect in the USA.

By clicking “Continue”, you confirm that you have read and understood this legal information and that you access the website on your own initiative and without any solicitation from Swissquote.

Research Market strategy
by Swissquote Analysts
Daily Market Brief

الأسهم الأميركية نزيد من مكاسبها بحذر قبيل اجتماع الفيدرالي

1

الأسهم الأميركية نزيد من مكاسبها بحذر قبيل اجتماع الفيدرالي

By Strategy Desk

تواصل الأسهم الأميركية صعودها خلال هذا الأسبوع حيث أن المستثمرين على ثقة أن الفيدرالي سيبقي على موقفه التيسيري يومو الأربعاء. قادت أسهم شركا التكنولوجيا الاتجاه الصعودي مع ارتفاع مؤشرNasdaq بـ1,2%. وفي مكان آخر، ارتفع مؤشر S&P 500 بـ0,52% بينما ارتفع مؤشر Dow Jones بـ0,01% فقط. خسر مؤشر Dow المكاسب السابقة مع أسهم Apple وهي الشركة التي تعد واحدة من مكوناته الرئيسية. ولقد أطلقت الشركة المصنعة لأجهزة iPhone خدمة افتراضية جديدة للرشاقة وهي ساعة Apple جديدة ذات مجس لقياس الأكسجين في الدم وجهاز iPad جديد. وإلى جانب ذلك، أطلقت الشركة خدماتها من خلال حزمة أطلقت عليها اسم Apple One. وحتى الآن، احتسب المستثمرون منتجات Apple الجديدة قبل الحدث، وبالتالي استسلم السهم وتراجع إلى النطاق السلبي في ساعات ما بعد التداول.

سيظل التركيز الرئيسي على الاحتياطي الفيدرالي، ولكن من المتوقع على نطاق واسع ألا يقوم البنك المركزي بإجراء أي تغييرات على سياسته الداعمة، خاصة عندما تشير مؤشرات الاقتصاد الكلي إلى انتعاش تدريجي. أفاد الاحتياطي الفيدرالي يوم الثلاثاء أن إنتاج المصانع الأمريكية زاد بشكل كبير في شهر آب، على الرغم من أنه لم يلب توقعات المحللين.
في آسيا، تباين أداء الأسهم يوم الأربعاء، حيث ينتظر المستثمرون قرار الاحتياطي الفيدرالي. إلى جانب ذلك سيؤثر بنك اليابان وبنك إنجلترا أيضًا على نفسية الأسواق بتحديثاتهما المقررة يوم الخميس. وبالتالي، فإن آسيا في وضع الانتظار والترقب الآن.

في وقت كتابة هذا التقرير، تراجع مؤشر Shanghai Composite الصيني بنسبة 0.35٪ بينما تراجع مؤشر Shenzhen بنسبة 0.90٪. توقع المستثمرون أن تواصل الأسهم الصينية صعودها بعد جلستين صعوديتين، خاصة وأن الصين زادت من تخفيف الرسوم الجمركية إلى 16 سلعة منتجة في الولايات المتحدة. ومع ذلك، يبدو أن المراهنين على الارتفاع يترددون في دخول السوق قبل أن يظهر محافظو البنوك المركزية نواياهم. في تلك الأثناء، قضت منظمة التجارة العالمية أمس بأن تعريفات ترامب على البضائع الصينية تنتهك اللوائح الدولية.

انخفض مؤشر Hang Seng في هونغ كونغ بنسبة 0.39٪ بعد المكاسب الأولية. ولم تبلغ المدينة عن أي حالات إصابة بفيروس كورونا أمس، وستواصل تخفيف إجراءات التباعد الاجتماعي يوم الجمعة.

ارتفع مؤشر Nikkei 225 الياباني بنسبة 0.04٪، حيث ينتظر المستثمرون موافقة البرلمان على تعيين يوشيهيدي سوغا رئيساً للوزراء في وقت لاحق اليوم. تراجعت صادرات اليابان للشهر السادس على التوالي في شهر آب وسط أزمة فيروس كورونا. انخفض إجمالي الصادرات بنسبة 14.8٪ الشهر الماضي على أساس سنوي، والذي لا يزال أقل انخفاضًا من نسبة الـ 16.1٪ الذي توقعها المحللون.

انخفض مؤشر Kospi في كوريا الجنوبية بنسبة 0.34٪ بعد المكاسب الأولية. في أستراليا ، ارتفع مؤشر ASX 200 بنسبة 0.91٪.

في أوروبا، تظهر العقود الآجلة لمعظم المؤشرات الرئيسية باللون الأحمر، مما يشير إلى افتتاح على تراجع.

في أخبار الشركات الفردية، لم يكن المشرعون الأمريكيون من الديمقراطيين والجمهوريين راضين عن الصفقة المقترحة بين عملاق البرمجيات Oracle وشركة Bytedance الصينية الأم TikTok ، والتي تخطط للشراكة حتى يتمكن الأول من تشغيل عمليات TikTok في الولايات المتحدة. في السابق، طالب ترامب ببيع TikTok بالكامل لشركة أمريكية لاستمرارها على الأراضي الأمريكية.
ارتفع سعر سهم Fedex وAdobe بنحو 6٪ و 2.4٪ على التوالي، على خلفية صدور تقارير ربع سنوية أفضل من المتوقع.
في سوق السلع، قام النفط فجأة بتحديث القمة الأسبوعية بعد عدة جلسات ركود متتالية.
ربح كل من خام غرب تكساس الوسيط وخام برنت أكثر من 1.3٪. ارتفعت أسعار النفط الخام مع وصول الإعصار سالي إلى ساحل الخليج الأمريكي مما تسبب في توقف أكثر من 25٪ من إنتاج النفط والغاز البحري الأمريكي. كما تم إغلاق موانئ التصدير في المنطقة. على صعيد منفصل، قال معهد البترول الأمريكي يوم أمس إن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت بمقدار 9.5 مليون برميل الأسبوع الماضي، بينما توقع المحللون زيادة قدرها 1.3 مليون برميل. ومع ذلك، زادت مخزونات البنزين. بشكل عام، الصورة طويلة المدى ليست مشرقة بالنسبة للنفط، حيث تضرر الطلب من أزمة فيروس كورونا.

يتأرجح الذهب بين النطاقين الأخضر والأحمر قبل اجتماع الاحتياطي الفيدرالي. ويتداول سعر المعدن حول مستوى 1،965 دولار.

في سوق العملات الأجنبية، يستقر الدولار الأمريكي قبل اجتماع الاحتياطي الفيدرالي. ارتفع اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.01٪ ، بينما ارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.03٪. ومع ذلك، لا توجد فرصة للمراهنين على الارتفاع لدفع ارتفاع نهائي نظرًا إلى أن البنك المركزي من المحتمل أن يحافظ على موقفه الداعم.

لم يظهر الجنيه الاسترليني أي تغيير في الزوج مع اليورو وارتفع بنسبة 0.04٪ مقابل الدولار الأمريكي. أصدرت المملكة المتحدة للتو بيانات تضخم أفضل من المتوقع. في تلك الأثناء، يقال إن بريطانيا اقترحت بعض التنازلات بشأن مصايد الأسماك، وهو موضوع حساس مع الاتحاد الأوروبي في مفاوضات التجارة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي . ومع ذلك تشتد الأزمة بين الاثنين، حيث تعتزم المملكة المتحدة تجاوز أجزاء من المعاهدة الحالية، لذلك يبقى أن نرى ما إذا كانت أوروبا ستنظر في مثل هذه التنازلات.

 
Live chat